الأمطار تعري هشاشة البنية التحتية في جماعة اولاد احميد بالقصر الكبير 

0

الأمطار تعري هشاشة البنية التحتية في جماعة اولاد احميد بالقصر الكبير 

 

رأي المواطن بريس

لعل أغلب رؤساء الجماعات بالمغرب يتمنون لو استمرت مواسم الجفاف حتى لاينفضح أمرهم، نسوق هذا المثال ما وقع في جماعة أولاد احميد بالقصر الكبير خلال الأمطار الأخيرة، حيث أصبح المرور من الشوارع والأزقة مستحيلا بسبب الوحل والأتربة المبتلة.

وما يستغرب له سكان جماعة اولاد احميد بالقصر الكبير هو ترك هذه الأزقة والشوارع متربة، وتطالها التعرية منذ سنتين ونصف، ولم تفكر الجماعة في تزفيتها وتبليطها كما هو متعارف عليه في أحياء المدن.

هي علامة استفهام تطرحها ساكنة جماعة اولاد احميد بالقصر الكبير مع تهاطل الأمطار الأخيرة، ولكي تمر من هذه الأماكن الموحلة عليك بارتداء ” بوط”.

لهذا تطالب ساكنة جماعة اولاد احميد من الجهات المسؤولة فتح تحقيق دقيق عن هذا التصرف المشين من طرف جماعة اولاد احميد، والتي ينطبق عليها مثل كم حاجة قضيناها بتركها.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.