ملخص كامل لمختلف التدابير الإحترازية التي أقدمت عليها مقاطعة الصخور السوداء بشأن كوفيد 19

0

متابعة : أحمد الشرفي

كانت مقاطعة الصخور السوداء من بين المقاطعات السباقة لاتخاذ عدة اجراءات وقائية واحترازية والتي كانت تتم عن طريق عقد عدة اجتماعات برئاسة السيد رئيس مجلس مقاطعة الصخور السوداء ، تمخض عنها تشكيل لجنة دائمة لليقظة وكذا اتخاذ مجموعة من الإجراءات و التدابير الاستباقية للتصدي لفيروس كورونا والحد من إنتشاره بين ساكنة المقاطعة والموظفين وعموم المواطنين والمرتفقين الذين يترددون على مرافق ومصالح المقاطعة للإستفادة من خدماتها.


وقد اتخذت مجموعة من الإجراءات العامة التي بدأت بإغلاق روض الأطفال والخزانة البلدية والمسرح وفضاء الموسيقى ، وتوقيف جميع الأنشطة الإجتماعية والثقافية والفنية والرياضية ، كما تم إغلاق ملاعب القرب وتقليص عدد الموظفين والابقاء على الحد الأدنى منهم مع ضمان استمرارية خدمات مرافق المقاطعة الأساسية ، كما تم اتخاذ مجموعة من التدابير الإحترازية والوقائية لفائدة الموظفين كما تم أيضا توفير ملابس طبية خاصة بالمكلفين بالكشف عن الموتى وتسليم شواهد الدفن وكذا مواكبة كل مستجد في السلامة الصحية بالتنسيق مع أطباء مقاطعة الصخور السوداء كما ساهم السيد رئيس مجلس المقاطعة و السادة أعضاء المكتب، ورؤساء اللجن الدائمة ونوابهم و كاتب المجلس و نائبه بتعويضات شهر في الصندوق الخاص بتدبير جائحة فبروس كورونا ، كما ساهم موظفو المقاطعة اسوة بباقي موظفي واعوان الدولة والجماعات الترابية والمؤسسات العمومية بأجر 3 أيام من العمل على مدى 3 أشهر: أبريل، ماي ويونيو .


وفي إطار المراقبة وضمان سلامة المستهلك تم التنسيق مع السلطة المحلية والإقليمية في حملات مراقبة الأسعار و في تحسيس المواطنين لاخد الحيطة والحذر ، كما تم تتبع فضاءات الإيواء ورعاية الأشخاص بدون مأوى خلال فترة الطوارئ الصحية للحيلولة دون تفاقم الحالات الوبائية . كما قامت وحدة الشرطة الإدارية الجماعية لمقاطعة الصخور السوداء بعدة حملات تحسيسية وتوعوية إضافة الى تكثيف مراقبة المحلات التجارية المفتوحة للعموم وفق برنامج محدد بالتنسيق مع السلطة المحلية، ومن جهة أخرى تم التنسيق مع شركة أفيردا للنظافة بوضع برنامج مسطر لتنظيف وتطهير مختلف أحياء المقاطعة كالاسواق التجارية، و الشوارع والازقة والاحياء السكنية والساحات العمومية، كما قامت المقاطعة بالتنسيق مع شركة الدار البيضاء للبيئة بإطلاق حملة التطهير والتعقيم للأماكن العمومية والمرافق التي يتردد عليها المواطنون والساكنة لقضاء مآربهم وكذا المقر الإداري للمقاطعة و المرافق التابعة لها، والملحقات الادارية التابعة لنفوذ مقاطعة الصخور السوداء . كما تم تعقيم جميع المراكز الصحية منها المركز الصحي حي جمال مستوى 2 والمركز الصحي للصخور السوداء و المركز الصحي المحطة، كما تم تعقيم الاسواق التجارية بشكل يومي منها سوق القرب ابن تاشفين والسوق النموذجي الكرم وكذا السوق البلدي الصخور السوداء والسوق البلدي حي عادل، كما تم تعقيم مجموعة من الشوارع والازقة إبتداء من شارع محمد الخامس الى شارع الفوارات مع محاربة الجردان والزواحف والحشرات .


أما بالنسبة للأزقة فقد بدأ التعقيم من زنقة سجلماسة الى زنقة حسان ابن تابث.
اما بالنسبة للأحياء السكنية فقد بدأ التعقيم من حقل الرماية الى مجمع الجمارك عين البرجة ، أما بالنسبة للمصالح الخارجية فقد تم تعقيم محكمة الإستئناف والوقاية المدنية ومخفر الشرطة حي عادل و المنطقة الأمنية عين السبع الحي المحمدي ومصلحة الشرطة القضائية و دائرة الشرطة رقم 31 بيلفيدير والمركز التربوي التعاوني الوطني التابع لشرطة الاحتياط والسجن المحلي عين السبع ومركز الصيانة أولا د زيان ومصلحة المسح العقاري و مديرية الضرائب و ثكنة الدرك الملكي عين البرجة والخزينة العامة للمملكة والمديرية الإقليمية للتربية الوطنية وإدارة القوات المساعدة و جماعة الدارلبيضاء وكذا محطة القطار الدار البيضاء المسافرين و القناة الثانية 2m بالإضافة الى محطات سيارات الأجرة والمؤسسة الوطنية للتضامن مع النساء في وضعية صعبة (جمعية إنصاف) كما شمل التعقيم أيضا فندق موكادور و نقابة الإتحاد المغربي للشغل ، ومركز المصاحبة واعادة الإدماج و المقبرة الأوروبية واليهودية ومسجد الشهداء و القدس و شركة امونياك عين السبع وكذا هيئة المحامين بالدار البيضاء (دارالمحامي) ، كما تم تعقيم الصيدليات ابتداء من صيدلية لطف الله الى صيدلية حكم بحيث تم تعقيم أكثر من 1000 نقطة على مستوى المقاطعة ، اما بالنسبة للتحويلات المالية فقد اهتمت بالجانب الصحي اولا وكذا كل مايتعلق بالنظافة والتعقيم .


اما بالنسبة لاخر الاجراءات المتخذة من طرف المقاطعة تنفيذا لمنشور السيد وزير الاقتصاد و المالية و اصلاح الإدارة رقم 2020/04 فتتمثل في تشكيل لجنة داخلية يترأسها السيد عبد الرحيم شهار مدير المقاطعة واعضائها كتالي :
*السيدة سلوى امجركو
*السيد عبد المالك بن زينب
*السيد خالد بكار
*السيد عبد المجيد اخريف
*السيد محمد جيعلة
*السيدة مليكة غزال
ومن مهام اللجنة الداخلية انها وضعت خطة عمل وباشرت تنفيذها و قامت بالتتبع والتقييم وإعداد التقارير. و يمكن تلخيص هذه الاجراءات التي اتخذت من قبل المقاطعة في اجراءات متعلقة بالموظفين وإجراءات متعلقة بالإدارة واجراءات متعلقة بالمرتفقين.
و تتجلى الاجراءات المتعلقة بالادارة في تفعيل دور اللجنة الداخلية للسهر على تنفيذ وتتبع الإجراءات الوقائية المتخذة من طرف المقاطعة للحد من انتشار جائحة فيروس كورونا وعقد اجتماعات دورية للتقييم وكذا تفعيل خطة العمل وتحديد الوسائل الضرورية لها
وضمان استمرارية عملية التعقيم للفضاءات واماكن العمل والمرافق التابعة للمقاطعة
وضع القمامات داخل المقاطعة مجهزة باكياس بلاستيكية محكمة الاغلاق
تركيب موزع “جل ” في كل مصلحة
توفير الصابون السائل في كل المرافق الصحية
توزيع الكمامات على الموظفين
تنظيم عمل المداومة داخل المقاطعة للتخفيف من عدد الموظفين
تفادي تجمع اكثر من خمسة اشخاص حول مهمة واحدة مع احترام المسافة بين الموظفين
كما يجوز لرئيس المصلحة ان يمنح للموظف مهمة محددة يمكنه القيام بها عن بعد
منح الرخص الاستثنائية للموظفين في وضعية خاصة كالامراض المزمنة والنساء الحوامل والاشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة
وضع برمجة زمنية لتنظيم العطلة الادارية السنوية
تجهيز مكتب الاستقبال والارشادات بجهاز حاسوب من اجل ادخال البيانات الخاصة بالمرتفقين والموظفين
توفير قاعات انتظار مع كراسي متباعدة ووضع علامات على الارض للمرتفقين تحترم التباعد الاجتماعي
وتوفير “ترمومتر” لقياس درجة الحرارة للموظفين والمرتفقين .


وضع آلة موزعة ” جل” لتعقيم اليدين للموظفين والمرتفقين عند الدخول الى مقر المقاطعة .
فتح باب خاص بدخول المرتفقين و آخر للموظفين وباب خاص للخروج ، كما تم وضع منشفات خاصة بالاقدام مبللة بماء “جافيل” عند مدخل المقاطعة والمرافق التابعة لها مع وضع اشرطة لاصقة على الارض
الاستمرار في اقفال قاعة الصلاة .
توفير قاعة مجهزة للعزل
والاستمرار في الالتزام بالاحتياطات والاجراءات الاحترازية الفردية (قياس درجة حرارة الموظفين والمرتفقين ) مع تسجيل البيانات المتعلقة بهم في تطبيقات معلوماتية
تقليص الاجتماعات المباشرة .
الاستمرار في عملية التحسيس والتوعية الصحية لعموم الساكنة (كبسولات . منشورات .دلائل….)


اما بالنسبة للإجراءات المتعلقة بالموظفين فهي كالتالي :

عدم حضور الموظفين والموظفات المحتمل تعرضهم لفيروس كورونا .
التاكد من نظافة وتعقيم الأسطح التي يتم لمسها بانتظام
الحرص على التباعد بين الموظفين واخد المسافات المسموح بها .


المحافظة على نظافة اليدين من خلال توفير مطهرات كحولية وصابون سائل ووسائل التعقيم .
ضرورة تهوية المكاتب باستمرار.
عدم مشاركة ادوات العمل أو الاغراض الشخصية بين الموظفين مع الحرص على تعقيم أدوات العمل المشتركة .
أما بخصوص الإجراءات المتعلقة بالمرتفقين فقد تم تعزيز تدابير مراقبة ولوج المرتفقين الى مقر المقاطعة والمرافق التابعة لها وذلك باعتماد باب للدخول وأخر للخروج .
تنظيم فضاءات للاستقبال وإنشاء ممرات خاصة للولوج الى مقر المقاطعة والخروج منها واحترام مسافة التباعد الاجتماعي .


ضبط العدد الاقصى المسموح به من المرتفقين داخل بعض المرافق التي تشهد يوميا نشاطا مكثفا .
قياس درجة حرارة المرتفقين وتسجيل بياناتهم الشخصية في سجل خاص مع تعقيم اليدين بمعقم كحولي .
يجب على المرتفقين ارتداء الكمامة للدخول الى المقاطعة والمرافق التابعة لها .
يجب على المرتفق احترام العلامات على الارض والكراسي المخصصة في قاعات الانتظار لاحترام مسافة الأمان .

اترك رد