فضيحة جنسية تهز رئيس المجلس الإقليمي بسطات

0

عادل الساحلى : رأي المواطن
وجد الشارع السطاتي، نفسه أمام فضيحة جنسية من العيار الثقيل، بطلها رئيس المجلس الإقليمي، حيث إتهمته ناشطة جمعوية قادمة من الديار البلجيكية بالتحرش الجنسي، وفي اتصال هاتفي اجرته الجريدة مع السيدة ر.ق أكدت ان ما نشرته في الفيديو عبر مواقع التواصل الاجتماعي ليس الا حقيقة مرة لما لاقته “من ابتزاز” من رئيس المجلس الإقليمي، حين كانت تشرف حينها على تنظيم مهرجان المهاجر الذي احتضنته مدينة سطات بمناسبة عيد الشباب و عيد العرش.

‎و أكدت المعنية بالأمر من خلال الاتصال الهاتفي، أن رئيس المجلس الإقليمي، « بعت إليها رسائل في موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، وتطبيق واتساب، تخدش الحياء، و كان يراودها بأن تستقبله بمنزلها في ساعات متأخرة من الليل »، مشيرة إلى أنه « دار حديث بينه و بينها يطلب فيه مقابلتها و تردف انها اقترحت عليه اللقاء بمكتبه المتواجد بالعمالة لكنه طلب منها استقباله على الساعة الرابعة و النصف صباحا بمنزلها المتواجد بالدروة ».

‎وأضافت السيدة ر.ق أنها تتوفر على نسخا من محادثاتها مع المعني بالأمر عبر تطبيق الواتساب و الميسانجر، يتحرش بها ويغازلها، بالإضافة الى تسجيلات صوتية، تتبث صحة ما تقول وما يتبث محاولة التحرش،وبالرغم أنه سبق ان التقته أمام مقهى بسطات وأخد هاتفها وحاول طمس ومسح جميع الرسائل غير انها احتفظت بهم في هاتف آخر ستظهر محتواهم عند الضرورة.
كما أشارت في نفس السياق أنه قبل خروجها الإعلامي ومغادرة التراب الوطني ابلغت مصلحة الشؤون الداخلية بالعمالة بهذا السلوك المشين.

وفي سياق آخر أوضحت أنها تعرضت لمحاولة النصب حيث حاول أعضاء الفرع المحلي لإقليم سطات استغلال اسم جمعيتها والتوقيع بصفة الجمعية الأم،وفي الأخير شكرت كل من وقف في جانبها في هذه المحنة وأكدت انها أقوى بالأزمات وأنها لن تكون لقمة سائغة الى كل من سولت له له نفسه استغلال منصبه لغاياته الصبيانية والشاذة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.