شيشاوة:تكريم السيدة جميلة الزناكي إطار بالخزينة الإقليمية شيشاوة التي ساهمت من موقعها بكل نزاهة واستقامة في تنمية هذا الإقليم.

0

شيشاوة:تكريم السيدة جميلة الزناكي إطار بالخزينة الإقليمية شيشاوة التي ساهمت من موقعها بكل نزاهة واستقامة في تنمية هذا الإقليم.

 

رأي المواطن بريس

تواضع كبير، بعيد كل البعد، عن العجرفة والإستعلاء والجفاف في المعاملة مع الجميع، حسن الإنصات، وحرص شديد على أداء عملها على أحسن وجه، والأهم نظافة اليد، وهو ما جعلها تحضى بحب وبآحترام وبتقدير المواطنين والمسؤولين، بمختلف مكانتهم المجتمعية بإقليم شيشاوة.

في جو بهيج وبحضور موظفي واطر الخزينة الإقليمية بشيشاوة وموظفي وموظفات الجماعات الترابية داخل الإقليم وفعاليات المجتمع المدني نظم بمنتجع مازاغان حفل وداع للسيدة جميلة الزناكي إطار بالخزينة الإقليمية شيشاوة والتي ستنتقل بداية من شتنبر القادم الى مدينة اكادير.

السيدة جميلة الزناكي التحقت بالخزينة الإقليمية شيشاوة مند سنة 2017 وعرف عليها طيلة هاته الفترة سواء بين زملائها في العمل أو داخل جميع الإدارات دات الصلة بالخزينة الإقليمية التواضع ونكران الذات ومد يد المساعدة لكل من يطرق بابها.

خلال هذا الحفل اتنى الحضور على خصال السيدة الحاجة ووجهوا لها الشكر على كل ماقامت به خلال مدة إشتغالها متمنين لها السداد والتوفيق في باقي مشوارها المهني.

الشكر هو الثناء على من يقدم الخير والإحسان، والشعور بالامتنان له، ومن واجبنا نحن مقابلة الإحسان بالإحسان ورد الجميل لصاحبه سواء أكان بتقديم معروف له أو حتى كلمة شكر، فمن لا يشكر الناس لا يشكر الله.

ومناسبة القول، والمناسبة شرط، تكريم السيدة جميلة الزناگي، وهي سيدة في منصب المسؤولية بوزارة المالية- الخزينة الإقليمية بشيشاوة- ساهمت من موقعها بكل نزاهة واستقامة في تنمية هذا الإقليم ، وفي تكريمها تكريم للمرأة المغربية واعتراف بمسار متميز يمكن ان تتخذه كل فتاة نبراسا وقدوة لها، فمراكمة الدبلومات والشواهد العليا وطنيا ودوليا وعن جدارة واستحقاق، وإتقان العمل لايمكن الا ان يوصل صاحبه إلى المكانة الرفيعة.

كل الإحترام والتقدير لك سيدتي الكريمة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.