تعزية ومواساة في وفاة المشمول برحمة الله السيد المهدي شوقي

0

(وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ قَالُواْ إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعونَ.

ببالغ الحزن والأسى وبقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره، تلقينا خبر وفاة المغفور له بإذن الله السيد المهدي شوقي.  وبهذه المناسبة الأليمة يتقدم الأستاذ محمد كريتي أصالة عن نفسه ونيابة عن أعضاء هيئة التحرير بموقع رأي المواطن بالتعازي الخالصة وأصدق المواساة إلى ابنائه جمال شوقي وسمير شوقي وإلى كافة أفراد عائلة الفقيد الكريمة داخل أرض الوطن وخارجه ، راجين من المولى عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته، ويسكنه فسيح جناته، وينعم عليه بجميل عفوه ورضوانه، ويلهم أهله الصبر والسلوان وحسن العزاء.

لله ما أخذ وله ما أعطى وكل شيء عنده بأجل مسمى

إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ

اترك رد