بلومبرغ: الديمقراطية التونسية تنهار.. ودعوة لتحرك أميركي

0
تونس/ انتخابات
يرى مراقبون أن دستور 2014، كان سببا في نشوب خلافات وصلت حد الصراع على السلطة بين الرئيس والبرلمان والحكومة

في غمرة الأحداث المتسارعة في تونس، عقب استئثار الرئيس قيس سعيّد بصلاحيات كبيرة “أثمرت” دستورا لم يحقق الإجماع بين التشكيلات السياسية، قال المحلل السياسي بوبي غوش، إن “على الولايات المتحدة أن تتحرك”.

وفي مقال رأي للكاتب نشرته وكالة بلومبيرغ للأنباء، قال غوش، إن بإمكان واشنطن استخدام نفوذها الاقتصادي للضغط على سعيّد من أجل الإصلاحات الديمقراطية.

ووصف الاستفتاء على الدستور بالآلية التي ستسمح لسعيّد بإضفاء الطابع المؤسسي على حكم الرجل الواحد.

وانتقد غوش اقتصار موقف واشنطن بـ”ملاحظة” ما يجري هناك في تونس، وفق رأيه.

وخلال تصريح مقتضب، ضمن إحاطة صحفية، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية، نيد برايس بالخصوص: “حسنا، نلاحظ النتيجة التي أبلغت عنها الهيئة العليا المستقلة للانتخابات ومراقبو الانتخابات من المجتمع المدني، يبدو أن الاستفتاء تميز بضعف الإقبال”.

وأضاف أن مجموعة واسعة من المجتمع المدني ووسائل الإعلام والأحزاب السياسية في تونس أعربت عن مخاوفها العميقة بشأن الاستفتاء.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.