بلاغ التنسيقية الوطنية لأعضاء المجلس الوطني للإتحاد الدستوري

0

بلاغ التنسيقية الوطنية لأعضاء المجلس الوطني للإتحاد الدستوري

جريدة رأي المواطن

توصلت مجلة رأي المواطن الإلكترونية والورقية ببلاغ صادر عن اعضاء المجلس الوطني للاتحاد الدستوري ، موقع من طرف السيد محمد بنسعيد رئيس التنسيقية الوطنية لاعضاء المجلس الوطني لحزب الاتحاد الدستوري ، تحتفظ المجلة بنسخة منه،وهذا نص البلاغ:

بعد مراسلة الإخوة أعضاء اللجنة المكلفة بإعداد المجلس الوطني للحزب ،وبعد تسجيلنا لخروقات وتجاوزات تنظيمية و قانونية حول ظروف و ملابسات عقد المجلس الوطني الصوري، الذي إبتكره الأمين العام و أراد تمريره بتاريخ 12/12/2020 ، لتمديد خلافة نفسه على الأمانة العامة لعهدة ثانية ، ضاربا عرض الحائط  قانون الأحزاب و النظام الأساسي للحزب، و منتهكا للقيم و المبادئ الديموقراطية و الأخلاقية .

الإخوة أعضاء اللجنة:
نشد بحرارة على أيديكم و ننوه بمجهوداتكم الحبارة إنصافا لصوت الحق و إستجابة للمطالب المشروعة للتنسيقية الوطنية لأعضاء المجلس الوطني ، و نثني على دوركم المهم في تأجيل عقد المجلس الوطني المشبوه الذي تقرر في 12 دجنبر الجاري ، لقد أبليتم البلاء الحسن ،  لأنكم لم تكونوا شهود  زور على ديموقراطية معطوبة على مقاس الأمين العام المنتهية صلاحيته ،ورغم كل المحاولات اليائسة للنيل من دفاعكم عن حق الدستوريات و الدستوريين في الديموقراطية الحزبية، فإنكم كنتم سدا منيعا أحبط كل المناورات و الدسائس لعقد مجلس وطني عن بعد ، لا يمت للديموقراطية بأية صلة .

لقد تحملتم مسؤوليتكم التاريخية و الأخلاقية إزاء حزبنا العتيد، فقاسمنا المشترك هو حزب قوي بمؤسسات فاعلة و مناضلة ، و بقدر ما يثلج صدورنا مواقفكم البطولية ، فإننا سنكون حريصين على تنبيهكم في حالة إذا ما  خرجتم عن النهج الإصلاحي و تواطئتم مع معرقلي مسيرة و تاريخ و ذاكرة الحزب ، و لانخشى في قول الحق لومة لائم ، إذا أصبتم شكرناكم ، و إذا تعمدتم الخطأ سنتصدى لكم بكل حزم ،غيرة على بيتنا الدستوري، ودمتم في رعاية الله.

رئيس التنسيقية الوطنية لأعضاء المجلس الوطني للإتحاد الدستوري

محمد بنسعيد

اترك رد