بعد الانجازات المتواصلة  بمنطقة البرنوصي الداخلية تقرر الاستفادة من كفاءاته عن نطاق واسع الإطار الوطني السيد عبد الحق غلاب

0

بقلم أحمد الشرفي

كان السيد الكاتب العام رجلاحكيما حينما قرر رفقة رجال السلطة بإنشاء أسواق نموذجية وإعادة هيكلة الباعة المتجولين الذين كانوا يشتغلون بعشوائية مما يأثر سلبا على السير العادي للشارع العام وإن نظرنا للانجازات التي حققها رفقة العامل السابق والعامل الحالي نجدها سابقة لأوانها بحيث أن الملف الخاص بإعادة إيواء ساكنة دور الصفيح والذي قدمته ولاية جهة الدار البيضاء لعمالة مقاطعات سيدي البرنوصي كان يفترض أن يتم العمل عليه الى غاية سنة 2020 لكن بحكم التجربة التي يتمتع بها السيد عامل المنطقة رفقة السيد غلاب وكذا رجال السلطة قاموا بإنجاز المهمة في توقيت قياسي وذلك بسنة قبل الموعد من دون مشاكل. ومن دون إقصاء أصحاب الحق. هذا وكما حقق السيد عبد الحق غلاب الكثير من الإنجازات بالمنطقة لم يسبق لأحد من قبله أن حققها كمايتمتع بخفة الدم وسعة الصدر.وبابه لايقفل في وجه أحد.
فعمالة سيدي البرنوصي إن وضعت في لائحة الترتيب مع بعض العمالات المجاورة فنجدها تتصدر القائمة من حيث التنمية البشرية وحفظ حق العيش الكريم للمواطن.فبالرغم من الامكانيات المادية واللوجستيكية المحدودة  فإن رجال السلطة يبدلون مجهودات كبيرة لتنمية المنطقة ولهذا السبب يعتبر السيد الكاتب العام إطار وطني قررت الداخلية الاستفادة من تجربته على نطاق واسع وخاصة في المناطق النائية وهذا شيئ وارد وطبيعي حينما يعمل الموظف بجهد ويحقق إنجازات عظيمة تحاول الدولة أن تستفيد من تجربته وكفاءاته وهذا وارد في جميع القطاعات لن نقول وداعا غلاب ولكن سنقول مرحبا بك لخدمة وطنك . فأنت الابن البار لهذا الوطن وسيضل المجتمع المدني يتذكرك ويتذكر إنجازاتك التي رسمت بالذهب على خريطة البرنوصي وسيضعك التاريخ فوق قائمة الرجال الذين أعطوا جل وقتهم وأفنوا شبابهم في خدمة الوطن ……..يتبع

اترك رد