السلطة المحلية بملحقة السلام 2 تشن حملات متواصلة على الدواب و مكتب حفظ الصحة بمجلس المدينة يتهرب من خدمة المواطنين.

0

بقلم : أحمد الشرفي

بعد الشكايات التي توصلت بها السلطة المحلية بملحقة السلام 1.

وكذا السلطة المحلية بملحقة السلام 2 التابعة لعمالة مقاطعة سيدي البرنوصي بخصوص الإنتشار المهول للدواب.

قام قائدي الملحقتين بشن حملات متواصلة أسفرت على جمع عدد كبير من الدواب الضالة والتي كانت تشكل خطرا على السير العادي للمنطقة ،كما أن الجوع كان يدفع الكثير من الدواب لأكل الأعشاب والزهور والورود والنباتات الباهضة الثمن المتواجدة بالمساحات الخضراء والتي كلفت خزينة الدولة ميزانية باهضة.

هذا وتجدر الإشارة ان ظاهرة إنتشار الدواب والحيونات الضالة تأتي نتيجة تهاون مكتب حفظ الصحة عن القيام بواجبه.

الشيئ الذي يدفع رجال السلطة على العمل في مجال محاربة الحيوانات الضالة بالرغم من عدم توفر الأجهزة الوقائية والوسائل اللوجستيكية وكذا الخبرة في التعامل مع الحيوان، مما قد يعرض رجال السلطة للإصابة بداء الكلب او التعرض لعضة أحد الكلاب المسعورة.

وزيادة الخطورة تكمن في غياب الأجهزة والخبرة البيطرية في هذا المجال وكما أن الحملات مازالت مستمرة بالمنطقة والساكنة تطلب من مكتب حفظ الصحة ان يدخل على الخط كما تطالب بتكثيف الجهود رفقة رجال السلطة للقضاء نهائيا على الدواب والحيوانات الضالة بالمنطقة المذكورة .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.