الدرك الملكي يفكك عصابة مخدرات خطيرة بنفوذ الشرطة بمديونة

0

 

عادل الساحلى : رأي المواطن
صفائح مزورة و سيوف وسكاكين وأموال ومخدرات وكلاب

تمكنت عناصر الدرك الملكي بمديونة وتحت الإشراف الفعلي لرئيسها الجهوي،ورئيس مركز درك مديونة،باستعمال الرصاص والكلاب المدربة، من توقيف أفراد عصابة مخدرات خطيرة تتاجر في شتى أنواع المخدرات على مستوى النفوذ الترابي للمجاطية ومديونة والدروة،باستعمال سيارات رباعية الدفع بزجاج غير شفاف،والتي لا تفارق منطقة مديونة وتتجول بالقرب من مقر الشرطة، ورغم النداءات والإخباريات التي تتلقاها عناصر مسؤولة بشرطة مديونة،عبر هاتفها إلا أنها لم تكن تحرك ساكنا وتمكنت عناصر الدرك،بعد ترصد دام أسبوعا كاملا لعناصر العصابة التي تتاجر في المخدرات على مستوى مديونة،باستعمال سيارات رباعية الدفع مزورة الصفائح بشكل دوري يتم تغيير الصفيحة والتي ضبط بحوزتها أربعة صفائح للسيارة مزورة،تمكنت من اعتقال عنصرين فيما لم يتم العثور على زعيم العصابة الذي كان يتخفى مستعينا بزجاج غير شفاف للسيارة.

تم استعمال الرصاص الحي لشك حركة السيارة التي اقتحمت حاجزا دركيا، وبعد تفتيشها تم العثور على سيوف وسكاكين كبيرة الحجم،ورعم محاولة مقاومة عناصر الدرك باستعمال السيوف والسكاكين لترهيبهم إلا أن عزم وقوة وحنكة رجال الدرك حالت دون ذلك وتم شل حركتهم واقتيادهم نحو مقر سرية الدرك للتحقيق معهم في المنسوب إليهم منت تهم ثقيلة.

وتستغرب ساكنة مديونة لصمت وسكوت مصالح أمن مديونة عن السيارات الغريبة والفارهة التي تتجول وتربض أحيانا بالعديد من الشوارع بزجاج غير شفاف، يبعث على الخوف والرهبة ورغم علم المصالح الأمنية بمفوضية مديونة إلا أنهم لا يتدخلون حتى ولو للتحقق من هوية الأشخاص و وثائق السيارات وصفائحها رغم إشعارهم مرارا وتكرارا.

عملية الإيقاف تمت باستعمال حواجز تخطتها العصابة ،وتمت مطاردتها بضرب عجلات السيارة بالرصاص والاستعانة بالكلاب المدربة لتفتيش السيارة وتم إيقاف مساعدي زعيم العصابة الذي كان يتخفى بين الفينة والأخرى مستعملا زجاجا غير شفاف للسيارة ولم يتم العثور عليه، وتم ضبط سيوف وسكاكين ومخدرات وكيف ومبالغ مالية قدرت في 10 آلاف درهم.

اترك رد