إقليم شيشاوة:السوق الأسبوعي الخميس بجماعة شيشاوة سوء تنظيم وبنية متهالكة”الفوضى والعشوائية”.

0

إقليم شيشاوة:السوق الأسبوعي الخميس بجماعة شيشاوة سوء تنظيم وبنية متهالكة”الفوضى والعشوائية”.

 

متابعة:رأي المواطن

تعتبر الأسواق الاسبوعية بصفة عامة ارثا ثقافيا وحضاريا ومركزا اقتصاديا لتحريك الحركة التجارية، وذاكرة شعبية يحن إلى زيارته من طرف المواطنين مما يعطي لهذه الأسواق بعدا ارتباطيا كبيرا في عقول السكان.

كما تعتبر الأسواق الأسبوعية ظاهرة اجتماعية ومجالا لإلتقاء العائلات والأقارب والأصدقاء ورافعة للاقتصادات المحلية وفرصة لتعزيز الموارد الضريبية للجماعات الترابية، ومكانا يرتديه اغلب التجار البسطاء نظرا لقيمته وأهميته في تحريك عجلة الاقتصاد المحلي.

إلا أن السوق الأسبوعي الخميس بشيشاوة لم ياتي بجديد حيث ابقت حال السوق كما عرفه قبل سنوات، مرده غياب تدبير لهذا المرفق وانعدام التنظيم ناهيك عن سيطرة العشوائية على السوق، مما جعل العديد من المرتفقين إلى السوق ينددون ويستنكرون عشوائية السوق خارجه وداخله ، علما ان وزارة الداخلية عبر مديريتها العامة للجماعات الترابية دعت الى ضرورة إنجاز دراسة حول إعادة هيكلة الأسواق الأسبوعية واحترافية تدبيره.

نقيضا لذلك فإن ما يعرفه السوق الاسيوعي الخميس سببه الرئيسي غياب مختلف المتدخلين وعلى رأسهم البلدية
للسهر على محاربة بعض مظاهر “الفوضى والعشوائية” التي تتزامن مع انعقاد السوق الأسبوعي، مما ينعكس سلبا على مستوى الخدمات المقدمة للمرتفقين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.